لياقة وجمال

لا تترددوا بممارسة السباحة في البرد

«عادة ما يقدم كثيرون على نزول البحر والسباحة في موسم الصيف لارتفاع درجات الحرارة، إلا أن السباحة في الشتاء تعدّ مناسبة وصحية أيضاً للجسم رغم البرودة التي تمنع من الإقبال على ذلك»، هي (تغريدة) أطلقها أحد الأطباء عبر صفحته الخاصة، حيث يلفت الانتباه من خلالها إلى رياضة السباحة التي يهملها الكثيرون في الشتاء، مؤكداً أنها مناسبة وصحية، لكن دون أن يذكر فوائدها، وهو ما جعل كل من يقرأ هذه (التغريدة) يشعر بالقشعريرة لمجرد تذكر الماء البارد.

(المستخدمة نور محمد) واحدة من هؤلاء حيث علقت على ذلك قائلة: «بس السباحة والغوص في فصل الشتاء مضر للصحة، يعمل إنفلونزا، ربي يعطيك الصحة»، بينما فند موقع «Life Hack» خطأ ما قالته نور، مؤكداً أن السباحة في الشتاء لها خمس فوائد صحية، أهمها تقوية جهاز المناعة، ورفع عدد خلايا الدم البيضاء في الدم، «فالجسم يرفع من آليات الدفاع عن نفسه للتفاعل مع الظروف المتغيرة». هذا من جهة، ومن جهة ثانية تعمل السباحة في الطقس البارد على زيادة تدفق الدم في الأوردة والشرايين والشعيرات الدموية من أجل تدفئة الجسم ما يساعد على تحسين الدورة الدموية وتقليل المخاطر الصحية الناتجة عن ضعفها، بالمقابل تتطلب تدفئة الجسم أثناء السباحة في الماء البارد حرق المزيد من السعرات الحرارية، ومن جانب آخر يقوم المخ بإفراز الأندروفين الذي يعطي شعوراً جيداً عند ممارسة بعض الأنشطة والتمارين، وعليه فإن السباحة في الماء البارد تساهم في علاج الاكتئاب وتجاوز الألم، كما أنها تخفف الضغط العصبي وتزيد الشعور بالهدوء والاسترخاء والسعادة.
لكن على الرغم من كل هذه الفوائد لممارسة السباحة في فصل الشتاء يبقى الخوف قائماً من برودة الطقس والإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، ومن أجل ذلك ذكر موقع «active» مجموعة من النصائح للتشجيع على ممارسة هذه الرياضة في الطقس البارد:
أولاً: ضرورة ارتداء القبعة وبذلة السباحة للحفاظ على درجة حرارة الجسم تحت الماء، ووضع سدادات الأذن لمنع دخول الماء وكذلك للحفاظ على درجة حرارة الجسم خاصة عند انخفاض درجة حرارة الماء.
ثانياً: النصح بغسل الوجه بالماء البارد قبل السباحة من أجل تخفيف الشعور بصدمة الماء البارد، التي تكون سبباً في انكماش الرئتين، وبالتالي حدوث مشكلات في التنفس، كما ينصح بممارسة رياضة السباحة في الصباح لمدة 10 إلى 15 دقيقة للتقليل من تأثير صدمة المياه الباردة، منبهاً إلى أن ممارسة السباحة في الماء البارد يمكن أن تؤدي إلى فرط التهوية أو الشعور بالذعر، ما يوّلد الرغبة بالسباحة ببطء، غير أنه طمأن محبي السباحة في الصيف بأنه مع الممارسة سيعتادون على السباحة في الماء البارد وسيحبّون ممارستها في الشتاء.

العدد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock