آخر الأخبارمجتمع ومنوعات

هل تسهم القهوة الصباحيّة في خسارة الوزن؟

 

كثر الحديث سابقاً عن دور الكافيين في المساعدة على خفض الوزن، إلا أن دراسة بريطانية حديثة نشرت في موقع “10daily” أكدت أن القهوة الصباحية قد تكون الحلّ للمساعدة في خسارة الوزن. علماً أن هذه الدراسة تُعتبر الأولى من نوعها في الإشارة إلى الدور المباشر للقهوة على الدماغ، وبكميات قليلة فقط.

وبحسب الدراسة، ثمة نوعان من الأنسجة الدهنية في الدماغ، أولهما هي الأنسجة الدهنيّة البنيّة المسؤولة عن خلق الحرارة في الجسم، والثانية هي الأنسجة الدهنيّة البيضاء المسؤولة عن تخزين الدهون، ويلعب النوعان دوراً في عملية الأيض. علماً أن الأنسجة البنية تلعب دوراً مختلفاً عن باقي الخلايا الدهنية في الجسم لاعتبارها تعمل على رفع الحرارة في الجسم لحرق السكر والدهون، بحسب البروفيسور مايكل سايموندس. وبرفع معدل نشاط هذه الأنسجة تزيد القدرة على ضبط معدلات السكر وتتحسن معدلات الدهون في الجسم، كما يمكن عندها حرق المزيد من الوحدات الحرارية. صحيح أن الدراسة لا تزال في مراحلها الأولى، إلا أنها أظهرت إلى الآن أن تناول كوب من القهوة الصباحية يؤثر على نشاط الأنسجة البنية في الدماغ، وبالتالي يلعب دوراً في حرق الدهون وخفض الوزن. مع الإشارة إلى أن الأبحاث لا تزال مستمرة للتأكد مما إذا كانت الكافيين المكوّن الاساسي المسؤول عن ذلك.

ولطالما اعتُبرت القهوة من المشروبات التي تلعب دوراً في حرق الدهون. في المقابل يؤكد الباحثون مرة إضافية أن هذا الدور يزول في حال تناول القهوة مع السكر والحليب أو الكريمة. فمن الضروري تناول القهوة السوداء دون إضافات غنية بالدهون للاستفادة من فوائدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock