الجمعة, 16 تشرين الثاني 2018
ميديالوجي... أخبار ع الماشي               قاعات منسّية ومهمّشة.. المكتبات المدرسية مغلقةٌ حتى إشعار آخر               سفير جمهورية أرمينيا بدمشق البروفيسور أرشاك بولاديان: سورية مازالت وستبقى قوية بفضل قيادتها وشعبها وجيشها البطل               مصمِّمة الأزياء هويدا بريدي: سورية انتصرت.. والأهمّ أن تتابع هذا الانتصار بالجدِّ والعمل               يعود تاريخ بعض مقتنياته إلى أكثر من 150 عاماً المتحف المدرسي للعلوم غنى بالموجودات وضعفٌ في الترويج               رقابة معدومة وغياب لإجراءات السلامة والأمان.. مدن الملاهي.. ترخيص بلا شروط وورشات تصنيع بدائية!               مؤسَسَة في رَجُل ورَجُل في مؤسَسَةَ.. الأستاذ الدكتور محمود السيد.. تلك السّيرة الملوّنة               أكثر من 12 ألف طالب عادوا إلى كليّاتها رئيس جامعة الفرات: الأولوية عودة أعضاء الهيئة التدريسية لإعطاء المحاضرات المطلوبة               الفنانة رنا شميس: ما قدّمته الدراما جزء يسير وأقلّ بكثير مما يجري في الواقع              
مجلة جهينة > أرشيف جهينة > العدد 103 تاريخ 1/3/2018 > وزير التربية د. هزوان الوز: الوزارة تعمل بمنهجية علمية واضحة في تأليف الكتب واعتمادها
وزير التربية د. هزوان الوز: الوزارة تعمل بمنهجية علمية واضحة في تأليف الكتب واعتمادها
جهينة- عمر جمعة:

خلال تفقده عدداً من مدارس مدينة الحسكة قبل أسابيع وجّه بتأمين مجموعة من المستلزمات والتجهيزات الضرورية في المدارس بشكل فوري، مثل توفير غرف مسبقة الصنع للتخلّص من الكثافة والازدحام داخل الغرف الصفية، وتأمين الوسائل التعليمية اللازمة لمدارس المحافظة، إضافة إلى العمل على تزويد المدارس بمولدات كهربائية أو ألواح كهرطيسية لتوفير الطاقة الكهربائية وتأمين العدد الكافي من المقاعد الدراسية وزيادة اعتمادات دائرة الأبنية المدرسية لتأهيل وصيانة الشُعب الصفية المتضرّرة والبناء المدرسي في بعض المناطق. وقبلها في اجتماع لمجلس الوزراء أثنى على تكليف الحكومة وزارتي التربية والتعليم العالي والاتحاد الرياضي العام واتحاد شبيبة الثورة والاتحاد الوطني لطلبة سورية وضع خطة للرياضة والشباب تتضمن عدة محاور تتعلق بتفعيل رياضة الشباب وتنشيطها وإيجاد الطريقة المثلى لاستثمار المنشآت الرياضية التي تخدم هذا الغرض، مؤكداً أنه تمّ تشكيل لجنة لوضع خطة للرياضة والشباب تناولت محاور عدة، وأن هناك متابعة ربعية لموضوع تأهيل المنشآت الرياضية واستثمارها بالشكل الأمثل لتحقيق الغاية الأساسية من هذه المنشآت. وفي اجتماع مماثل في وزارة الثقافة برئاسة رئيس مجلس الوزراء نوّه باعتماد خطة لوضع آلية للتشبيك الدائم بين وزارات الثقافة والتربية والتعليم العالي والإعلام والأوقاف والشؤون الاجتماعية والعمل بهدف تطوير الخطاب الثقافي بما يتناسب مع متطلبات المرحلة المقبلة ومحو آثار الحرب الإرهابية على الأجيال الناشئة فكرياً وثقافياً. أما تحت قبة مجلس الشعب فقد واجه الاتهامات التي طالت المناهج الدراسية الجديدة بالكثير من الهدوء والحكمة والعقلانية، مفنداً جزءاً كبيراً من تلك الاتهامات، مؤكداً أن الكثير ممن انبرى لتوجيه الانتقادات والملاحظات على المناهج لم يقرأها أو يطلع عليها، وأنه يمكن تبويب ما تمّ نشره حول المناهج بثلاثة تصنيفات: الأول أغلاط واقعة حقيقة، والثاني وجهات نظر تربوية وعلمية واجتماعية تقبل الموافقة والاختلاف، والثالث تضليل وافتراءات لا أساس لها. وفي الجلسة نفسها أشار إلى أنه تمّ التوجيه بتصويب الأغلاط واتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من أخطأ، فضلاً عن ضرورة متابعة تقويم هذه المناهج خلال تطبيقها في الميدان التربوي من خلال أدوات بحث علمية موجهة إلى المعلم والمتعلم والموجّه والمدير وولي الأمر بما يعود بالفائدة على العملية التربوية، داعياً الجميع إلى قراءة المناهج والاطلاع على المعاني الواردة فيها والتي تعزّز قيم الشهادة والبطولة والتضحية لدى الطلاب.
كل ما سبق يشير إلى جهوده الكبيرة في متابعة الشأن التعليمي والتربوي لعشرات آلاف الطلاب في مختلف المحافظات السورية، التي حرص على زيارتها وتفقدها والوقوف على احتياجات طلابها ومدارسها، إنه الدكتور هزوان الوز وزير التربية الذي التقته «جهينة» في الحوار التالي:
استراتيجيات تربوية حديثة
حظيت المناهج التربوية الجديدة بالنصيب الأكبر من النقاش، رفضاً وقبولاً تحفظاً على سويتها وما ورد فيها من معلومات، سواء في مواقع التواصل الاجتماعي أو حديث الشارع السوري حتى وصلت إلى قبة مجلس الشعب، كيف واجهتم هذا النقاش ورددتم على المشككين بهذه المناهج، وأين المقبول والمرفوض في تلك الآراء من وجهة نظركم؟.
بدئ العمل بتأليف الكتب المدرسية وفق المعايير الموضوعة من لجان متخصّصة مختارة من خيرة الكوادر التربوية في مديريات التربية، والباحثين في الجامعات، والمراكز البحثية الوطنية المتنوعة، وهذا بالاستناد إلى استراتيجيات تربوية حديثة تواكب التطور العلمي ومتطلبات المجتمع، وتنطلق من السياسة التربوية للدولة وفلسفة التربية.
وما ورد حول المناهج من أقوال على مواقع التواصل الاجتماعي أو في وسائل أو أماكن أخرى تعاملت معه الوزارة بمنهجية علمية، فصنّفته بحسب طبيعته وكان منه ما يلقي الضوء على أغلاط وقعت، وتصحيحها واجب، وهذا من طبيعة العمل، ومنه ما كان رأياً يحتمل النقاش، فناقشته الوزارة واتخذت بصدده الإجراء المناسب، ومنه ما كان افتراءً وتزويراً متعمداً، ولا يخفى على الغالبية من أبناء شعبنا حقيقة مفبركيه ومروجيه وغاياتهم القريبة والبعيدة، ومع أن الوزارة تعمل بمنهجية علمية واضحة في تأليف الكتب واعتمادها، فإنها عززت هذا النهج بعد ما تداولته وسائل التواصل، بتشكيل لجنة من المختصين في هذا المجال من وزارة التربية ومن كليات التربية للتدقيق بالأمر، واتخاذ إجراءات واعتماد آليات تحقق سوية أفضل ومشاركة أوسع.
تفنيد الافتراءات المدسوسة
ما الذي أنجزته اللجنة المختصة في التدقيق حتى الآن وما الآليات التي ستتبعها في تدارك تلك الأخطاء في ظل دخول العام الدراسي فصله الثاني والمناهج معتمدة وتدرّس؟.
عقدت اللجنة اجتماعات عدّة، وقامت بالآتي:
• جمع المعلومات الواردة إلى الوزارة، إضافة إلى جميع ما نشر على صفحات التواصل الاجتماعي أو ما تمّ تداوله عبر وسائل الإعلام.
• التأكد من صدقية ورودها في مناهجنا.
• تحليل مضمون كل ما وصل إلى اللجنة وتصنيفه حسب المادة العلمية، والطلب إلى الاختصاصيين البت في مدى صحة ما ورد.
• تصنيف تلك الملاحظات على أنها صحيحة لاتقبل الجدل ما يتطلب تصويبها فوراً أو عدّها رأياً قابلاً للنقاش للوصول إلى الرأي الأنسب.
• تفنيد الافتراءات المدسوسة والاتفاق على آليات العمل لمواجهتها.
كما قامت الوزارة بتعميم أدوات البحث (استمارات) لتقييم المناهج المطورة، لتلقي الملاحظات التفصيلية من الموجهين التربويين والاختصاصيين والمعلمين والمدرّسين، ومن ثم قامت اللجنة بدراسة الملاحظات العلمية والعامة التي وصلت على المناهج المطوّرة، واضعة نصب أعين أعضائها أهمية العمل الذي يقومون به من النواحي الوطنية والتربوية والاجتماعية، وتبين أنّ في الملاحظات ما هو صائب فعملت على معالجته، ومنها ما هو قابل للجدل فقامت بالاستعانة بالمختصين والتربويين لاتخاذ القرار المناسب.
كما تبيّن للجنة أن الكثير من الملاحظات كانت مغرضة وليست في مناهجنا، ما من شأنه «النيل» من سمعة الوطن والإساءة إلى سمعة التعليم في الجمهورية العربية السورية، وإفقاد المتعلمين الثقة بمناهجهم الوطنية.
من جهة أخرى تمّ تشكيل لجنة برئاسة نقيب الفنانين التشكيليين، تضم فنانين محترفين واختصاصيين في مجال الاتصالات البصرية، لوضع هوية بصرية لأغلفة الكتب المدرسية، واقتراح التصاميم المناسبة. وهذه اللجنة تتابع أعمالها. كما تم تشكيل لجنة برئاسة الموسيقار سمير كويفاتي، تضم عدداً من الموسيقيين، مهمتها وضع مصادر تعلم مناسبة لمناهج التربية الموسيقية كي تساعد المعلم على تنفيذ الأنشطة الواردة في الوحدات الدرسية. وقد أنجزت اللجنة ثلاثة أقراص ليزرية (CD)، للصفوف الأول والرابع والسابع، تم توزيعها على جميع المدارس.
تعزيز الانتماء والمواطنة الخلاقة
من المعروف أن مضمون الكتب المدرسية يتكامل في إنجاز رؤية فكرية محدّدة نسعى من خلالها لإيجاد عقول شابة وخلاقة وبانتماء واضح لأنهم مستقبل الوطن.. فهل يملك مؤلفو الكتب تلك الرؤية؟.
تضم لجان التأليف خبرات أكاديمية اختصاصية في المواد المختلفة، ومعلمين ومدرسين من الميدان التربوي، وموجهين مشرفين ومتابعين لسير العملية التعليمية، كما تضمّ اللجان عناصر شابة من حاملي شهادة الماجستير أو الدكتوراه للمواد الاختصاصية في إطار إيجاد الروح المبدعة ضمن المواد والقدرة على استثمار التكنولوجيا والتكيف مع التطورات العالمية.
وتنطلق رؤية المؤلفين من مبادئ الإطار العام للمناهج المطورة التي ترتكز على بناء الذات والتواصل الفعال والمواطنة والتنمية المستدامة من خلال دمج مهارات التفكير العليا ضمن الأنشطة لتتحول إلى واقع معاش لدى المتعلمين، والتركيز على القيم من خلال مواقف حياتية وشخصيات وطنية تاريخية بما يعزّز الانتماء الوطني والمواطنة الخلاقة، في إطار تكوين شخصية المتعلم المبدع المنفتح على الآخرين والذي يعتز بانتمائه لوطنه، ويجري تجسيد قيم المواطنة ضمن أهداف المناهج التربوية كسلوكيات يومية، وقيم وجدانية تظهر الحالة الثقافية الحضارية المميزة للمجتمع السوري.
كما يجري العمل على ربط الأهداف التربوية بالحاجة الفعلية للمجتمع، والتخفيف من كثافة المناهج المعرفية، وفتح المجال للمتعلم للوصول بمهاراته إلى عوالم المعرفة، والتركيز في المناهج على مشاريع العمل الفردية والجماعية التي تنمي مهارات المتعلم في استخدام المعرفة في التطبيقات الحياتية التي تحقق متطلبات المجتمع، وهذا ما جرى تجسيده داخل الكتب المطورة للمواد المختلفة وفق منهجية علمية انطلقت من الإطار العام للمناهج وحاجات المجتمع والمعايير الوطنية، كما يعمل المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية على تعزيز كفاءة وقدرات لجان التأليف من خلال ورشات عمل مستمرة.
حقيبة تدريبية عامة وتخصصية
تطوير المناهج ينبغي أن يترافق مع تدريب وتطوير المدرسين والمعلمين الذين يمثلون حلقة للوصل مع الطلاب، فضلاً عن التقنيات والوسائل التعليمية الحديثة التي تساعد في تطبيق وتنفيذ هذه المناهج على أكمل وجه، ما هي خطط التأهيل التي تتبعها الوزارة «اليوم» لمواكبة كل ما سبق؟.
تدريب المعلمين والمدرّسين هو إحدى الركائز الأساسية من ركائز المناهج المطورة، وهذا ما يفسّر الدورات المتعددة والورشات التي أقيمت لتأهيل الكوادر، ولقد تمّ تصميم حقيبة تدريبية عامة وتخصصية، وجرى العمل على تكوين فريق تدريب مركزي، وفرق تدريب محلية، لتدريب المعلمين والمدرسين الذين سيدرسون المناهج المطورة خلال العطلة الصيفية، بعد استكمال تدريب الفريق المركزي على ذلك الأمر، بالإضافة إلى تواصل المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية مع جميع الموجهين في مديريات التربية، وأيضاً تواصل الموجهين فيما بينهم، من خلال شبكات العمل الإلكترونية لرصد ملاحظات وآراء المدرسين، وتبادل الآراء حول معوقات العمل وأساليب تجاوزها، وإرسال ما يتعلق بالمناهج المطورة عبر تلك الشبكات، لتصل إلى الميدان في الوقت المناسب، ويعمل المركز الوطني لتطوير المناهج بالتعاون مع مديرية تقنيات التعليم على توفير الوسائل اللازمة المناسبة للمناهج الجديدة، التي تركز على الأنشطة وتطبيقاتها، بحيث يكون المتعلم محور الصف والعملية التعليمية، ويستنتج المعلومات ويطبق التجارب؛ وهذا يعني الإقلال من الحفظ والبصم والتركيز على مهارات التفكير العليا، وبذا تكون الغاية من التطور هي الخروج عن النظام الامتحاني التقليدي المعمول به حالياً، لتصل إلى تكوين شخصية المتعلم وتنمية مهاراته، تمهيداً ليصبح قادراً على تحديد ميوله إلى سوق العمل وقدرته على إقناع المجتمع بآليات التغيير التي يحملها من خلال خبرته المعرفية والمهارية.
من جهة أخرى فإن الوزارة ومن خلال مركز تطوير المناهج تعتزم في القريب العاجل إطلاق مشروع المنصات التربوية لتشكيل مراكز تعليمية إلكترونية دائمة الحضور تقدم خدمات تعليمية جادة ومفيدة تشكل رافداً حقيقياً وقوياً للمؤسسات التعليمية الأساسية.
50% لذوي الشهداء والمصابين بحالة عجز تام
أصدرت وزارة التربية مؤخراً أسماء الناجحين في مسابقة الفئة الأولى من حملة الإجازة الجامعية، حيث تم الإعلان عن 8618 فرصة عمل لحملة الشهادة الجامعية من جميع الاختصاصات يتم توزيعها مناصفة بين ذوي الشهداء والمصابين بحالة العجز التام من جهة وبقية المتقدمين من جهة أخرى وأكدت الوزارة أن عدد الناجحين بلغ 19376، كيف سيتم توزيع هذا العدد على مديريات التربية في المحافظات كافة، وما فرص التعيين بالنسبة لباقي الناجحين؟.
أعلنت وزارة التربية عن إصدار قرارات الناجحين في المسابقة المعلن عنها بالقرار الوزاري رقم 749/943 تاريخ 7/3/2017م والمحدّد فيه حاجتها لـ/8618/ فرصة عمل لحملة الشهادة الجامعية من كافة الاختصاصات يتم توزيعها مناصفةً 50% بين ذوي الشهداء والمصابين بحالة عجز تام وباقي المتقدمين، حيث بلغ عدد الناجحين /19376/ ناجحاً (577 ذوي شهداء- 18799 عاديين) مشيراً إلى أنه سيتم تعيين كافة الناجحين من ذوي الشهداء، إضافة إلى /8041/ ناجحاً من العاديين، كما تتم دراسة إمكانية زيادة تعيين عدد إضافي من الناجحين العاديين وذلك حسب توفر الحاجة والشاغر العددي والاعتماد في مديريات التربية، علماً أن الوزارة أرسلت القرارات المتضمنة أسماء الناجحين مع ثبوتيات المسابقة إلى الجهاز المركزي للرقابة المالية لاعتماد نتائجها أصولاً. وبعد اعتماد الجهاز المركزي للرقابة المالية للمسابقة، تصدر قرارين بأسماء المقبولين للتعيين من الناجحين ولكل محافظة على حدة حسب تسلسل النجاح، على أن تستكمل الوثائق الأخرى المطلوبة للتعيين المنصوص عليها في القانون الأساسي للعاملين في الدولة رقم /50/ لعام 2004م خلال مدة لا تتجاوز الشهر من تاريخ نشر أسماء المقبولين للتعيين من الناجحين.
ويجوز للوزارة في حال حصول شواغر لديها وتوفر الاعتمادات والحاجة الفعلية للتعيين وخلال مدة عام من تاريخ نشر أسماء الناجحين في المسابقة ملء الشواغر من الناجحين الفائضين حسب تسلسل درجات نجاحهم، أي من تاريخ 24/1/2018م ولغاية 23/1/2019م.
القراءة معرفة.. والمعرفة قوة
بهدف تشجيع التثقيف الذاتي ورفع السوية الثقافية والمستوى العلمي واستثمار الوقت للطلبة السوريين أطلقت وزارة التربية بالتعاون مع منظمة اتحاد شبيبة الثورة حملة (القراءة حجر أساس في إعمار الإنسان).. ما مراحل هذه الحملة والى أين وصلت بعد أشهر من إطلاقها؟.
أطلقت وزارة التربية بالتعاون مع منظمة شبيبة الثورة العام الماضي 2017 مسابقة ماراثون القراءة لطلاب التعليم الأساسي الحلقة الثانية بعنوان «القراءة حجر أساس في بناء الإنسان»، وتضمنت /3/ مراحل على مستوى المنطقة ثم المحافظة وأخيراً على مستوى القطر، وقد جرت المسابقة وكرم الفائزون بمبالغ مادية وأجهزة حاسوب، وفي هذا العام 2018 أعلنت وزارة التربية بالتعاون مع المنظمة مسابقة القراءة للمرة الثانية.
وفي هذا السياق لابد من الإشارة إلى أننا لانقصد في وزارة التربية امتلاك المهارة اللفظية وفهم المقروء فحسب، وإنما نريد وعلى نحو مقصود أن تكون القراءة أيضاً تغييراً في السلوك أو تعديله، نريد أن تكون القراءة انتساباً للحياة والفعل الإيجابي فيها، فالقراءة نمو لا يتأتى عن الطعام بل يأتي بالمعرفة. القراءة معرفة والمعرفة قوة، وامتلاك الإنسان للقوة على الوجه الصحيح يعني اقترابه من الصورة الأمثل للإنسان من الصورة الإنسانية بأبعادها الخيرة العادلة، بالقراءة تسمو أخلاقنا ونصبح أقرب إلى بعضنا على سطح هذا الكوكب وأكثر تعاوناً، ولابد من الإشارة أيضاً إلى أهمية القراءة في تعزيز مهارة التعلم الذاتي وتطويرها وأثرها المتزايد في تكوين الأفراد وبناء المجتمعات، وبذا فإنها تشكل رافداً قوياً لعمل مؤسساتنا التعليمية التي تسعى جاهدة لتوسعة مصادر التعلم وتعددها. وتكتسب المسابقة الآن أهمية كبيرة من الظرف الذي نعيشه، إذ تأتي كخطوة إيجابية كبيرة في مجال إعادة الإعمار، وفي هذا السياق تأتي الخطوة التي قامت بها وزارة التربية بافتتاح المكتبة التربوية في منطقة القصور بدمشق.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة