آخر الأخباربالصورةمجتمع ومنوعات

وزارة الإعلام تكرم عدداً من الإعلاميين والفنانين..سارة: الإذاعة ساهمت في رفع الوعي السياسي والثقافي والاجتماعي والوطني

جهينة- عبد الهادي الدعاس:

برعاية وزارة الإعلام أقيم مساء أول أمس في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق، حفل تحت عنوان “أوبريت موزاييك.. سورية من السما” كرمت خلاله كوكبة من الإعلاميين وباقة من نجوم الدراما الإذاعية، وذلك بحضور وزير الإعلام عماد سارة والدكتور مهدي دخل الله عضو القيادة المركزية ووزير التربية عماد العزب والمهندس سهيل عبد اللطيف وزير الأشغال العامة والإسكان، ووزير الدولة لشؤون المنظمات والاتحادات سلوى العبدالله، وحشد من السلك الدبلوماسي وأعضاء مجلس الشعب والفنانين والإعلاميين.

وقد تضمن الحفل الذي أخرجه د. تامر العربيد وبإشراف المايسترو عدنان فتح الله معركة افتراضية قام بها أبطال الجيش العربي السوري ضد الإرهاب بتكنلوجيا لم تستخدم سابقاً في سورية والمنطقة، إضافة لتقديم فقرات غنائية وراقصة للفرقة الوطنية السورية للموسيقى العربية وفرقة جوقة شام، وفقرات غنائية تنوعت بين جوقة غاردينيا وفرقة آشتي الكردية للتراث وفرقة برماية للتراث السرياني الآشوري وفرقة التراث الأرمنية وفرقة الجمعية الشركسية وفرقة أنيما للرقص التعبيري.

وفي كلمة له بيّن وزير الإعلام عماد سارة أن الحفل ينقسم إلى قسمين، الأول يتعلق بالنسيج الوطني السوري والثاني بالدراما الإذاعية، مؤكداً أنه تم دمجهما معاً بسبب تزامنهما في وقت واحد، ولأن النسيج الوطني والإعلام السوري كانا ولا يزالا أهم أهداف الإرهابيين الذين يسعون لاختراق الشعوب، لكنهم اصطدموا بالنسيج السوري الذين كانوا يعتقدون أنه من السهل اختراقه لأنه نسيج متنوع وملون، مكتشفين أن هذا النسيج الملون جماليته بألوانه وقوته بتنوعه وهو متماسك عنوانه علم الجمهورية العربية السورية.

وأشار سارة إلى أنه وعلى الرغم من التطور التكنولوجي إلا أن للإذاعة نكهة خاصة وهي الصديق المقرب للإنسان سواء في المنزل أو العمل، مؤكداً أن للإذاعة الوطنية السورية أهمية خاصة حيث ساهمت في رفع الوعي السياسي والثقافي والاجتماعي والوطني.

وقام كل من الوزير عماد سارة والدكتور مهدي دخل الله والمهندس سهيل عبد اللطيف والوزيرة سلوى العبدالله، بتكريم عدد من الإعلاميين، ومن بينهم: الباحث أحمد الحاج علي، الأستاذ إلياس مراد، الأستاذة رجاء الزين، الدكتور صابر فلحوط، المستشار علي القاسم، الدكتور فايز الصايغ، الإعلامي ماجد حبيب، مصور التلفزيون بشير شحرور، مصور سانا زياد باكير، مصور صحيفة الثورة زياد الفلاح، مصور صحيفة تشرين طارق حسنية، مصور التلفزيون عادل كيال، مصور التلفزيون مصطفى دياب، مصور سانا نضال مراد، مصورة سانا وعد جورية.

ومن الفنانين تم تكريم: الفنانة القديرة انطوانيت نجيب، الفنان أحمد مللي، الفنان اسكندر عزيز، الفنانة فيلدا سمور، الفنانة قمر مرتضى، الفنان محمد الطيب، المخرج الإذاعي مصطفى فهمي البكار، الأستاذ محمود عبد الكريم، الفنان هاني شاهين، الفنانة وفاء موصللي، الفنان دريد لحام، والإعلامي اللبناني جورج قرداحي، والفنان توفيق إسكندر.

الإعلامي جورج قرداحي في كلمة له خلال التكريم أعرب عن سعادته بالتواجد في دمشق وتكريمه إلى جانب كوكبة كبيرة من الفنانين والإعلاميين السوريين، مقدماً التكريم إلى من يستحقون هذا وهم الشهداء والجرحى الذين قدموا دماءهم من أجل أن تبقى سورية حرة أبية في وجه الإرهاب. وأضاف قرداحي: إن سورية في قلب كل مواطن سوري وقلب كل عربي مخلص من المحيط إلى الخليج، وأن جميع شعوب العالم يعيشون المأساة والضغوطات التي تتعرض لها سورية لكنها ستكون ظروفاً عابرة، مؤكداً أن من عبر بالسفينة في بحر الأمواج العاتية وعرف كيف يخرج بالسفينة من بحر الظلمات سوف يقودها من هذه الأزمات.

وفي لقاءات خاصة لـ”جهينة” مع المكرمين، أكدت الفنانة القديرة أنطوانيت نجيب أنهُ مهما كانت قوة الإرهاب كبيرة لن تستطيع إزالة الشوكة الذي نضعها في عيونهم لكي نريهم بأننا نعيش في بلد يكرم الإنسان، معربة عن فخرها بهذا التكريم للعام الثاني على التوالي.

من جانبها الفنانة فيلدا سمور بينت سعادتها بالتكريم في هذه الفعالية التي تضم كوكبة كبيرة من زملاء العمل ليكون الفرح عنوان هذه الفعالية. أما الفنانة القديرة وفاء موصللي فقد أعربت عن سعادتها لكونها أحد المكرمين في الحفل الذي يظهر متانة النسيج السوري، مشيرة إلى حماسها الكبير بمشاهدة ذلك النسيج الذي يشعر الإنسان بالدفء الكبير.

الدكتور صابر فلحوط بين أن التكريم هو ثمن جهد وعطاء وعمل قام به المكرم، وهو بمثابة وسام يقدم من وطن سيستمر إلى آخر العمر في خدمته لكي يبقى عزيزاً. من جانبها المذيعة رجاء الزين عبرت عن فخرها واعتزازها بتكريم وزارة الإعلام التي تقدر جهود الإعلاميين الذين قدموا الشيء الكثير في مسيرة عملهم، معربة عن اعتزازها أيضاً بالإعلام الوطني الذي يواكب انتصارات الجيش العربي السوري ويعالج قضايا المواطنين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock