Jouhina.com
السيدة أسماء الأسد التقت الفائزين بالمسابقة الوطنية للبيانو
جهينة- ربى القدسي

في مبنى معهد الموسيقى العربية "معهد الموسيقار صلحي الوادي"، وعلى أنغام الموسيقى الكلاسيكية، جالت السيدة أسماء الأسد عقيلة السيد رئيس الجمهورية، وحضرت جزءاً من الدروس الموسيقية، وتحاورت مع الطلاب حول اهتماماتهم الموسيقية .. تشجيعاً منها لهذه المواهب الشابة والمتميزة.
الزيارة جاءت بعد المسابقة الوطنية الأولى للبيانو التي أقامها المعهد للمرة الأولى بهدف إظهار المواهب الشابة التي تدرس في المعهد إلى العلن، ومنحها الفرصة لتطوير إمكاناتها بالشكل الصحيح، حيث تعد المسابقة التي أقيمت في دار الأسد للثقافة والفنون بتاريخ 18- 22 شباط مشروعاً أكاديمياً في ميدان الموسيقى الكلاسيكية الجادة حيث تم فيها تكريم الفائزين الثلاثة يسرى البذرة، وجيه عسكر، مريم الشطة، وحصل ثلاثة طلاب موهوبين وهم كارينا ثلاج، أمين الحلو، فؤاد خوري على جائزة"موهبة واعدة" والتي تم منحها للطلاب الموهوبين في المعهد الذين لم يشاركوا في المسابقة.
السيدة أسماء الأسد استمعت إلى بعض المعزوفات الموسيقية الكلاسيكية التي قدمها بعض من طلاب المعهد المتفوقين ثم تحدثت إلى ذويهم مؤكدة أهمية دورهم في بزوغ مواهب أبنائهم، ووضعها في الطريق الصحيح...
أحد طلاب المعهد وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة اعتبر نفسه محظوظاً لأنه يلتقي السيدة أسماء الأسد للمرة الثالثة في مناسبات مختلفة ورأى أن استماعها إلى عزفه على آلة الفلوت وتشجيعها له وتعبيرها عن إعجابها بعزفه، جعله مصمماً على متابعة دراسة الموسيقى والوصول إلى مرحلة الاحتراف.
الجديربالذكر أنه قد شارك في هذه الزيارة السيد الدكتور رياض نعسان آغا وزير الثقافة، والدكتور سعد الله آغا القلعة وزير السياحة.
ويهدف معهد الموسيقى العربية الذي أسسه الأستاذ صلحي الوادي الموسيقي السوري المعروف، ومؤسس الفرقة السيمفونية السورية إلى إعداد جيل فني يستطيع حمل الرسالة الموسيقية العربية والعالمية على أساس علمي سليم...
وقد أعرب السيد جوان قره جولي مدير المعهد عن اعتزازه بأن المعهد قد خرّج الغالبية الساحقة من الموسيقيين السوريين، وانطلقت منه أوركسترا موسيقى الحجرة والفرقة السيمفونية الوطنية.

http://www.jouhina.com/article.php?id=1562